ملاحظة

مصدر هذه الموضوعات لمزيد من الاهتمام ، انقر عنوان الرسالة

الأحد، 9 ديسمبر 2012

خيارات لعلاج الضعف الجنسي لدى مرضى السكري

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية(CNN)-- التواصل الجنسي من الأمور الهامة في حياة الإنسان، والتي تحافظ على توازنه وجودة حياته، لكن مريض السكري مهدد دائماً بمخاطر الإصابة بضعف القدرة الجنسية. وينطبق هذا على الرجال والنساء، نتيجة الأضرار التي تصيب الأعصاب والأوعية الدموية، وتداخلها أحياناً مع الوظائف الجنسية. لذا ينصح الخبراء مرضى السكري دائماً بإعطاء مزيداً من الاهتمام لهذا الجانب. فبالنسبة للرجال، قد يؤثر تلف الأوعية الدموية في العضوي الذكر، ما يؤدي إلى عدم القدرة على الانتصاب أو الانتصاب لفترة وجيزة. وقد تكون أسباب كثيرة يمكن أن تؤثر في القدرة الجنسية لدى الرجال، مثل عقاقير علاج ارتفاع ضغط الدم، أو مرض الاكتئاب، إلا أن مريض السكري مهدد بخطر عدم القدرة الجنسية 3 أضعاف هؤلاء. وهناك خيارات متاحة لعلاج هذه المشكلة، من بينها الأقراص أو العلاجات الموضعية، ويمكن وضع مضخة في العدو الذكري، أو جراحة لزرع جهاز داخل القضيب، ويمكن أيضاً إجراء جراحة لإصلاح الأوعية الدموية في هذه المنطقة. أما بالنسبة للنساء فهن مهددات أيضاً بهذا الخطر، قد يؤدي تلف الأعصاب وانخفاض معدل تدفق الدم إلى جفاف المهبل، ما يؤدي إلى عدم الشعور بالراحة في أثناء النشاط الجنسي، أو عدم التجاوب الجنسي، وهو ما تجد كثيرات حرجا في الحديث عنه. وقد تساعد الكريمات والزيوت الموضوعية على حل هذه المشكلة، كذلك إجراء بعض التمرينات الرياضة تساعد على تقوية عضلات الحوض، ما يؤدي إلى زيادة الاستجابة الجنسية.
 روابط ذات صلة

ليست هناك تعليقات: