ملاحظة

مصدر هذه الموضوعات لمزيد من الاهتمام ، انقر عنوان الرسالة

السبت، 15 سبتمبر 2012

علاج واعد للصمم بالخلايا الجذعية



استخدم باحثون في جامعة شيفيلد البريطانية خلايا جذعية بشرية لعلاج الصمم لدى حيوان الجربوع، مما يمهد لتحقيق تقدم لعلاج الصمم لدى البشر.

وتم خلال التجارب استنبات خلايا جذعية بشرية في أنبوب اختبار، ثم جرى زرعها في أذني جربوع تم تعريضه للصمم، مما ساعد على استعادة ما نسبته 45% من قدراته السمعية السابقة.

ويشير الباحثون البريطانيون إلى أن الغاية من هذه السلسلة من التجارب هي إمكانية استخدام خلايا جذعية بشرية لإصلاح الأذن المصابة بأضرار تسبب الصمم.

ولا تزال هذه التقنية غير آمنة للبشر بعد، غير أنها يمكن أن تشكل في نهاية المطاف الأساس لعلاج جديد لاعتلال الأعصاب السمعية، حيث إن الصمم ينجم عن عطب عصب الأذن الداخلية.



روابط ذات صلة