ملاحظة

مصدر هذه الموضوعات لمزيد من الاهتمام ، انقر عنوان الرسالة

الخميس، 2 أغسطس 2012

الحمامات الساخنة والبخار أهم مسببات داء «الفيالقة»


لندن - أ ش أ
توصل باحثون بريطانيون بجامعة لندن، إلى أن البكتريا المسببة لداء «الفيالقة» أو التهاب الرئة بالجراثيم الفيلقية، تنمو أفضل في المياه الدافئة.


وقد عثر الباحثون، على أنواع من البكتريا المسببة لداء الفيالقة، في أحواض المياه الساخنة، وأبراج التبريد، وخزانات المياه الساخنة، ونظم صحية كبيرة تعتمد على المبردات، أو أجزاء من أنظمة تكييف الهواء في المباني الكبيرة.

وأشار الباحثون، إلى أن البكتريا لا تنمو في مكيفات السيارات أو بالقرب من النوافذ المفتوحة، كما أن الجراثيم لا تنتقل من شخص لآخر، أما أكثر الأشخاص عرضة للإصابة بالمرض فهم المسنون الأكبر من 65 عاما، والمدخنون، ومن سبقت إصابته بأمراض في الرئتين، والأشخاص الذين يعانون من ضعف بالجهاز المناعي .

وتتشابه أعراض داء «الفيالقة» مع أعراض الالتهاب الرئوي، لذلك يمكن أن يكون من الصعب تشخيص المرض في بدايته، وتشمل أعراض المرض ارتفاعًا في درجة الحرارة، قشعريرة، وسعالا، كما يعاني بعض الأشخاص من آلام في العضلات وصداع .

روابط ذات صلة

هناك تعليق واحد:

Umzug Wien يقول...

شكراً على الموضوع ... :)